Fedra Sans Arabic

Light
Book
Demi
Medium
Bold
العقل‭ ‬اسفنجةٌClick to Edit
ZymogenicClick to Edit
Light 100px
الأقمار الإصطناعيةClick to Edit
JazzinessClick to Edit
Book 100px
الأخبار اليوميةClick to Edit
WhizziestClick to Edit
Demi 100px
محافظة‭ ‬القطيفClick to Edit
WhizzbangClick to Edit
Medium 100px
الأساطير الهندية Click to Edit
QuixoticallyClick to Edit
Bold 100px
الدماغ البشري يوجد ضمن الجمجمة وهو العضو الذي يتحكم في الجهاز العصبي المركزي للإنسان عن طريق الأعصاب القحفية والنخاع الشوكي وأخيرا الجهاز العصبي المحيطي جلاء وبهذا يكون عمليا المنظم لجميع فعاليات الإنسان تقريبا الأفعال البشرية اللاإرادية يكون ما يدني الأفعال الدنيا مثل سرعة القلب سنحلم التنفس والهضم فيتم التحكم بها عن طريق الدماغ لاشعوريا بشكل خاص عن طريق الجهاز اللعصبي التلقائي أما الفعاليات العقلية العليا أو المعقدة مثل التفكير والاستنتاج والتجريد فيتم التحكم بها بشكل وراع إرادي تنقسم الدماغ إلى ثلاثة أجزاء الدماغ الأمامي الدماغ المتوسط والدماغ الخلفي يتضمن الدماغ الأمامي عدة نصوصي من القشرة المخية التي تتحكم في الوظائف العليا في حين حبر كلا يتدخل الدماغ المتوسط والخلفي في الوظائف التلقائية أو اللاشعورية تكتشف للدماغ في الوقت الحاضر إمكانيات جديدة كل Click to Edit
Book 16px
The human face is a remarkable piece of work. The astonishing variety of facial features helps people recognise each other and is crucial to the formation of complex societies. So is the face’s ability to send emotional signals, whether through an involuntary blush or the artifice of a false smile. People spend much of their waking lives, in the office and the courtroom as well as the bar and the bedroom, reading faces, for signs of attraction, hostility, trust and deceit. They also spend plenty of time trying to dissimulate.Click to Edit
Book 16px
الخط الإستوائيClick to Edit
ExequaturClick to Edit
Book 140px
مثل‭ ‬المطر‭ ‬عندما‭ ‬يهطل‭ Click to Edit
Book 0px
الشعر العربي وله تعريفات عدة وتختلف تبعا لزمانها وقديما فقد عرّف الشعر بـ ( منظوم القول غلب عليه؛ لشرفه بالوزن والقافية، وإن كان كل علم شعراً)، (ابن منظور: لسان العرب)، و عرّف أيضا بـ (هو: النظم الموزون، وحده ما تركّب تركباً متعاضداً، وكان مقفى موزوناً، مقصوداً به ذلك. فما خلا من هذه القيود أو بعضها فلا يسمى (شعراً) ولا يُسمَّى قائله (شاعراً)، ولهذا ما ورد في الكتاب أو السنة موزوناً، فليس بشعر لعدم القصد والتقفية، وكذلك ما يجري على ألسنة الناس من غير قصد؛ لأنهClick to Edit
مأخوذ من (شعرت) إذا فطنت وعلمت، وسمهاي ولمي شاعراً؛ لفطنته وعلمه به، فإذا لم يقصده، فكأنه لم يشعر به»، وعلى هذا فإن الشعر يشترط فيه أربعة أركان، المعنى والوزن والقافية والقصد)(الفيومي)، وقال الجرجاني (إن الشعر علمٌ من علوم العرب يشترك فيه الطبعُ والرّواية والذكاء). وعرّفه الشريف الجرجاني (في اللغة: العلم، وفي الاصطلاح كلام مقفًى موزون على سبيل القصد، والقيد الأخير يخرج نحو قوله تعالى: «الذي أنقض ظهرك، ورفعنا لك ذكرك» فإنه كلام مقفًى موزون، لكن ليس بشعرClick to Edit
Book 0px